Search     English
ابحث

متابعينا الأعزاء، الموقع حالياً قيد التطوير والتحديث

Jan 24, 2012

الشبكة الفلسطينية لحقوق الطفل توصي بضم أعضاء جدد من المناطق المهمشة

wrshh_al-shbkh_al-flstynyh_lhqwq_al-tflj.jpg

رام الله - أوصت الشبكة الفلسطينية لحقوق الطفل بتوسيع عضويتها لتشمل مؤسسات فاعلة عاملة في قضايا الطفل من المناطق المهمشة خلال عام 2012.

جاء ذلك في ورشة العمل التي نظمتها الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال على مدى يوميّ 23 و24 شباط في رام الله بحضور 45 مؤسسة عضو في الشبكة من كافة محافظات الضفة الغربية.

وفي سبيل تحقيق هذه التوصية، أشار سكرتير الشبكة الفلسطينية لحقوق الطفل ناجي عودة على توافق أعضاء الشبكة في الورشة على انتخاب لجان مناطقية في كافة المحافظات تعمل على استقطاب المؤسسات الفاعلة في المنطقة لضمها لعضوية الشبكة، كما تعمل على تفعيل المؤسسات الأعضاء والتنسيق بين كافة الأعضاء لتنفيذ الأنشطة والفعاليات، إضافة إلى إحياء المناسبات المتعلقة بالطفل في مناطقها مثل يوم الأسير، ويوم الطفل العالمي وغيرها.

كما أشار ناجي إلى الامتيازات التي تحصل عليها المؤسسات من خلالها لنضمامها للشبكة من خلال استخدام اسم الشبكة للحصول على تمويل للأنشطة والفعاليات التي تنفذها المؤسسات، وتوفير الدعم اللوجستي لها، والتنسيق بين المؤسسات الأعضاء وتعريفها ببضعها بهدف تنفيذ أنشطة مشتركة وتبادل الخبرات فيما بينها.

من جهته، أشار منسق وحدة التفعيل المجتمعي في الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، أمين سر الشبكة هاشم أبو ماريا، أن هذه الورشة هي عبارة عن وقفة تقييمية تنظمها الشبكة بداية كل عام وتهدف إلى تقييم عملها في العام الماضي، وصياغة خطة عمل العام القادم وتوزيع المهام والمسؤوليات بين الأعضاء.

وحول سعي الشبكة لضم أعضاء جدد أشار أبو ماريا إلى أن الشبكة عملت حالياً على تسهيل شروط الانضمام للشبكة للمؤسسات العاملة مع الأطفال، وذلك عملاً على تحقيق مصالح الأطفال في  كافة المناطق الفلسطينية.

يُذكر أن المؤسسات المشاركة عرضت خلال الورشة خططها السنوية لعام 2012، وصياغة خطة عملها للعام القادم.

Loading... spinner