Search     English
ابحث

متابعينا الأعزاء، الموقع حالياً قيد التطوير والتحديث

Oct 11, 2012

الحركة تنظم يوماً دراسياً حول حماية الأطفال من العنف المدرسي في طولكرم

dsc05686_0.jpg

 نظمت الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم وجامعة فلسطين التقنية– خضوري، وبالتعاون مع جامعة القدس المفتوحة ووكالة الغوث الدولية والمركز الثقافي لتنمية الطفل، فعاليات اليوم الدراسي حول حماية الأطفال من العنف المدرسي ضمن فعاليات المؤتمر الوطني العاشر للأطفال وتحت شعار (لنرفع الأقلام ولنكسر العصا).

وفي كلمة للحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، تحدث مديرها العام السيد رفعت قسيس أن تنظيم هذا اليوم هو محاولة لنشر التوعية بأهمية إيجاد بيئة خالية من العنف داخل المدرسة، مؤكداً أن الحركة العالمية لحماية الأطفال تؤمن بإمكانية العيش في مجتمع فلسطيني خالٍ من العنف ضد الأطفال مما يكفل مستقبل أفضل لهم.

وتضمن اليوم الدراسي في جلسته الأولى أوراق عمل حول "موقف الإسلام من العنف الأسري والمدرسي" قدّمها أ. معن ضمرة من مديرية تربية طولكرم، و"استراتجيات حديثة في مواجهة العنف المدرسي" قدّمتها د. عدوية سوالمة من جامعة النجاح الوطنية، و"دور مؤسسات التنشئة المجتمعية في الحد من ظاهرة العنف المدرسي" قدّمها د. إياد عماوي من جامعة القدس المفتوحة. وحول تجربة وكالة الغوث الدولية في الحد من ظاهرة العنف في المدارس قدّمت أ. سمر جابر ورقتها، إضافة إلى استعراض "فعالية البرامج الإرشادية لخفض العنف اللفظي" من أ. ختام عفانة من مديرية تربية قلقيلية.

وفي الجلسة الثانية قدّم مجموعة من الأطفال من المركز الثقافي لتنمية الطفل عرضاً لمبادرتهم وهي عبارة عن دراسة قاموا بتنفيذها في بعض المدارس وتتعلق بالعنف المدرسي، كما تضمنت الجلسة أوراقاً حول مبادرات وتجارب ريادية للحد من ظاهرة العنف المدرسي، وورقة حول "الحماية القانونية من العنف المدرسي" قدّمتها المحامية سوسن صلاحات من الحركة، و"البيئة المدرسية الآمنة لذوي الاحتياجات الخاصة" قدّمتها أ. هالة جرار من جامعة النجاح الوطنية، و"أسباب ممارسة العنف من قبل المعلم على الطلاب في محافظة طولكرم" قدّمتها أ. خلود عبد الرحمن من مديرية تربية طولكرم، إضافة إلى "فعالية برنامج إرشادي" قدّمها أ. مأمون شواهنة من مديرية تربية قلقيلية.

Loading... spinner