Search     English
ابحث

متابعينا الأعزاء، الموقع حالياً قيد التطوير والتحديث

Jul 09, 2014

أطفال فلسطينيون يعرضون معاناتهم جراء الاحتلال الإسرائيلي في إيرلندا الشمالية

swrh.jpg

رام الله 9 تموز 2014- شارك عدد من الأطفال الفلسطينيين ترواحت أعمارهم بين 15 و17 عاما في زيارة لمدينتي "ديري" و"بلفاست" في إيرلندا الشمالية استمرت 10 أيام، هدفوا من خلالها إلى إيصال رسالتهم للشعب الإيرلندي حول معاناتهم جراء الاحتلال الإسرائيلي.

وجاءت هذه الزيارة التي نظمتها الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال-فرع فلسطين، ضمن مشروع للتبادل الثقافي والسياسي والاجتماعي بين الشباب في فلسطين وإيرلندا الشمالية، وهدفت أيضا لإعطاء المشاركين الفلسطينيين لمحة عن الصراع البريطاني-الإيرلندي، الذي كانت معالمه بارزة في المدينتين، ولبناء تضامن حقيقي مع القضية الفلسطينية مبني على المعرفة، وتقوية العلاقات بين الشباب الإيرلندي والفلسطيني.

وجرى اختيار مدينتي "ديري" و "بلفاست" لأن ما حدث فيهما يشبه إلى حد ما، ما يحصل في فلسطين من قبل الاحتلال الإسرائيلي، حيث ربط المشاركون بين القضيتين على هذا الأساس.

واطلع الأطفال الفلسطينيون على تجربة الإيرلنديين وصبرهم وما استطاعوا تحقيقه والحصول عليه بعد عقود من الحرب مع بريطانيا.

وشاركوا في ورش عمل وفعاليات فنية ورياضية ومحاضرات، أظهروا خلالها معاناة أطفال فلسطين نتيجة الاحتلال، كما رسموا جداريتين في المدينتين تركتا أثرا عميقا في نفوس الأهالي.

وقالت الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، الراعي الأساسي للمشروع في فلسطين، إن هذه الزيارة هي بداية لمشاريع مماثلة تربط الشعبين الإيرلندي والفلسطيني وهي تفتح المجال للتعلم من مناطق وشعوب عاشت ويلات الحروب واستطاعات في النهاية الحصول على حقوقها المشروعة.

Loading... spinner