Search     English
ابحث

متابعينا الأعزاء، الموقع حالياً قيد التطوير والتحديث

Jul 07, 2006

الأونروا تناشد المجتمع الدولي تقديم المساعدات العاجلة لسكان غزة

ناشدت اليوم الوكالة الدولية لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) المجتمع الدولي بتقديم مساعدات مالية عاجلة تبلغ 170 مليون دولار لتوفير الغذاء لنحو 900000 شخص في غزة بسبب الأزمة الانسانية الحالية في القطاع.

وقالت الأونروا في بيان لها "انه من الصعب تخيل الوضع بالنسبة لشخص لا يعيش في غزة، فالطائرات تخترق حاجز الصوت مما يمنع السكان من النوم، وفي الصباح لا تستطيع الأمهات اعداد الفطور ولا يستطيع الأطفال الاستحمام بسبب شح المياه وفي الطرق تتدفق مياه الصرف الصحي، ولا يمكن تنظيف المكان بسبب انقطاع الكهرباء.

وكانت الأونروا قد ضاعفت من ندائها الطارئ لعام 2006 لأكثر من 95 مليون دولار بسبب امتناع اسرائيل من تحويل أموال الضرائب والعوائد للسلطة الفلسطينية كما قامت الدول المانحة بقطع المساعدات بعد فوز حماس في الانتخابات التشريعية التي جرت في كانون الثاني/ يناير الماضي.

وتصر اسرائيل والدول المانحة على ان تلتزم حماس بمبادئ نبذ العنف والإعتراف بحق اسرائيل في الوجود والقبول بالاتفاقات السابقة بما فيها خارطة الطريق التي تدعو لإنشاء دولتين تعيشان جنبا الى جنب في سلام.

وأكدت الأنروا أنه ومع إغلاق المعابر المؤدية الى غزة منذ أكثر من أسبوعين، ازدادت أسعار الغذاء بأكثر من 10%، ولا تستطيع الأسر إعالة نفسها بسبب البطالة وعدم دفع الرواتب، لذا لا يوجد خيار سوى طلب مساعدة المنظمات الدولية لتوفير الاحتياجات الضرورية.

وأشارت الأونروا الى ان 70 % من الأسر في غزة تعتمد على المساعدات الغذائية، وتقوم الأونروا بتوفير الأساسيات من دقيق وأرز وسكر وزيت وحليب لنحو 900000 شخص.

وقد زادت جميع منظمات الأمم المتحدة العاملة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها الأونروا من ندائها المشترك بنحو 80% ليصل الى 385 مليون دولار.

Loading... spinner