الحركة و"بديل" ينظمان الرحلة الثانية للأطفال ضمن مشروع "معا نبني ونصنع التغيير"


بتاريخ 11 آذار/مارس 2015 | مصنفة:

رام الله 11 آذار 2015 – نظمت الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال – فلسطين، والمركز الفلسطيني لمصادر حقوق المواطنة واللاجئين (بديل)، رحلة للأطفال إلى مدينة نابلس، ضمن مشروع تمكين الأطفال "معا نبني ونصنع التغيير".

وشارك في الرحلة 52 طفلا ومشرفا من محافظات الخليل، وبيت لحم، والقدس، ورام الله، وقلقيلية، ونابلس، ورافقهم طبيب من اتحاد لجان العمل الصحي من أجل الإشراف الصحي عليهم.

وزار الأطفال في البداية المركز التنويري في نابلس، ومن ثم انطلقوا في جولة، برفقة أربعة متطوعين من المركز، إلى أحياء الجيطان والقريون والياسمينة في البلدة القديمة.

وتوجه الأطفال بعد ذلك إلى قرية سبسطية الأثرية، وهناك رافقهم متطوعون من جمعية تنمية الشباب في القرية في جولة ميدانية للتعرف على آثار سبسيطة مثل المدرج الروماني، وساحة الأعمدة، كما زاروا حديقة المسعودية قرب قرية برقة المهددة بالمصادرة من قبل سلطات الاحتلال.

وهذه الرحلة هي الثانية في المشروع الهادف إلى توثيق صلة الأطفال بالأرض، وزيادة معرفتهم بالمدن والمعالم الفلسطينية، إضافة لرفع مستوى وعي ومعرفة الأطفال بحقوقهم الفردية والجماعية وحقوقهم بالمواطنة وإطلاعهم على السياسات الإسرائيلية الهادفة لتهجير السكان الفلسطينيين ومصادرة أراضيهم وحقوقهم بشكل قسري، من خلال ورش وتدريبات وزيارات ميدانية إلى القرى والمناطق الفلسطينية المعرضة للتهجير والاستيطان.